#تجارب_غيداء, مهارات - خبرات شخصية

تجربتي مع Fastlo

زكاة العلم لا تقتصر على مشاركة المعرفة الأكاديمية فقط، لذلك قررت أن أبدا بسلسلة أشارك فيها تجاربا لخدمات مختلفة أولها شركة التوصيل Fastlo والتي تشتق اسمها من الكلمة الإنجليزية Fast بمعنى سريع.

فاستلو شركة توصيل لأكثر من ٥٠ مدينة في في السعودية، تعرفت عليها من خلال طلبية قام بتوصيلها أطياب المرشود وبصراحة راقت لي طريقة تواصلهم عبر الواتساب بدلا من شركات التوصيل الأخرى التي يتصل فيها المندوب ليسأل عن العنوان ثم يطلب منك إرسال رسالة واتساب أخرى لتحديد عنوانك وإذا لم تقم بالرد على اتصاله تبدأ أنت وهو بالتحول لتوم آند جيري

على كل حال، بحثت عن حسابهم في تويتر وقمت بتحميل تطبيقهم. في يوم ١٠ يناير قمت بطلب استلام شحنة من منزلي وحددت اليوم ١١ يناير وأن يكون الوقت بين ٣-٦ مساء،

اتصل بي المندوب في اليوم المحدد ٧:٣٠ مساء، بلغته بأنه تأخر ساعة ونصف، لكن الغرض المراد توصيله موجود في المنزل ويمكنه استلامه من أهلي (كنت خارج المنزل وقتها). أرسلت له موقع المنزل، وصل واستلمه ودفعت مبلغ الشحن نقدا: ٥٠ ريالا (هناك خيار للدفع بعد التسليم في الصورة) لكنني لم أستفسر عنه وقتها

بعدها بعدة ساعات وصلتني رسالة نصية على الجوال وإشعار على التطبيق باستلام مبلغ الشحن، وخلال اليومين الماضيين قمت بتتبع سير الشحنة عبر التطبيق كالتالي

واليوم وصلتني رسالة من المستلم بوصول الشحنة 😃.

النهاية:

  • هل أنصح باستخدام فاستلو؟ نعم
  • هل أثر تأخر وصول المندوب على تجربتك؟ نوعا ما، لكن مقابل راحتي من الذهاب بنفسي أو إرسال السائق لشركة البريد فإن التأخير لم يكن له ذلك التأثير السلبي على تجربتي.

وإلى لقاء قريب مع تجربة جديدة 😉